باحث لـأشرف نيوز: منظمة خلق مصابة بهوس الإرهاب

2016/02/25 01:02

قال العميد الدكتور عباس عبود عضو الهيئة العالمية لمعهد العلمين للدراسات العليا في النجف، إن منظمة خلق الإيرانية مصابة بهوس الإرهاب والقتل والتدمير، مشيراً إلى أن ازداد هوس الإرهاب لدى المنظمة بعد دخولها للعراق وتعاونها مع نظام الطاغية صدام حسين.

وأوضح الدكتور عباس عبود في تصريح لمراسل موقع أشرف نيوز، إن منظمة خلق الإيرانية حاولت تشويه صورة الإسلام بجعل عقيدة الإسلام وشريعته مصدراً للإرهاب نتيجة للمارسات التي كانت تقوم بها في إيران والعراق، مضيفاً من يدقق في تاريخ المنظمة الإيرانية يجد أنها تعتبر أن المسلم الحق هو مشروع إرهابي جاهز للقتل، وبهذا يتحقق ترهيب الناس من الإسلام وإبعادهم عنه. وبشأن دعم الغرب الذي يدعي محاربة الإرهاب لمنظمة خلق الإيرانية، قال الدكتور عباس عبود إن الغرب يكيل بمكيالين، وإن فساد الاعتقاد هو العامل الأول للإرهاب العالمي، لافتاً إلى أن الانحرافات العقدية في الأديان والمذاهب الفكرية المعاصرة هل التي ولدت الإرهاب. وشدد الباحث العراقي على أن العقيدة تعد ركنا أساسيا مهما في حياة البشرية، سواء على مستوى الأفراد، أو المجتمعات والدول، فلقد خلق الله تعالى الإنسان وركز في فطرته معرفة الله وتوحيده.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح