النائب الياسري لـأشرف نيوز: من يريد بقاء منظمة خلق فهو شريك في جرائمها

2016/05/15 12:05

أكد عضو مجلس النواب عن ائتلاف دولة القانون النائب رشيد عبود الياسري، السبت، أن الجهات السياسية التي تطالب ببقاء منظمة خلق الإيرانية الإرهابية في العراق تؤكد تأييد ومشاركة تلك الجهات بجرائم المنظمة في البلاد.

وقال النائب رشيد عبود الياسري في تصريح لمراسل موقع أشرف نيوز، ليس من الرجولة والشهامة مطالب بعض الجهات العراقية ببقاء منظمة خلق الإرهابية في العراق والتي أوغلت في قتل العراقيين في الحقبة الماضية، مشيراً إلى أن العراق يتطلع إلى إقامة علاقات طيبة مع بلدان الجوار التي تحترم سيادته. واعتبر عضو مجلس النواب عن دولة القانون إن وجود منظمة خلق الارهابية يشكل خرقاً للقانون والسيادة العراقية التي أقسم كافة المسؤولين والنواب على صيانتها واحترامها، مشدداً على ضرورة إبعاد ملف المنظمة الإرهابية عن التجاذبات السياسية والعمل على إنهاء وجودها في البلاد. وفيما يتعلق عن موقف العراق من الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في نقل عناصر المنظمة خارج البلاد، بين النائب الياسري أن جهود الأمم المتحدة في هذا الجانب غير مقنعة وهناك تلكؤ في عملية نقل عناصر هذه الزمرة الإرهابية من العراق. ولفت عضو ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق نوري المالكي إلى أنه كان من الأفضل فتح ملفات قضائية ضد عناصر وقادة منظمة خلق الإرهابية وتقديمهم للقضاء لمحاكمتهم.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح