دعوة لطرد مريم رجوي من فرنسا

2016/06/15 03:06

أطلق أعضاء من المنشقين عن منظمة مجاهدي الإيرانية الإرهابية، حملة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر يطالبون فيها الحكومة الفرنسية بطرد زعيم المنظمة الإرهابية مريم رجوي من البلاد.

واعتبر المغردون الذي رصد موقع أشرف نيوز حساباتهم، مريم رجوي بأنها الأيديولوجية والأفكار الانتقائية التي تتبناها منظمة خلق بأنها تحث على الأعمال الإرهابية والانتقام من الآخرين، واصفين منظمة خلق بأن من أشر الجماعات الإرهابية التي لا تعرف إلا لغة الاغتيال والقتل والتنكيل. وكتب المغرد محسن باقري على حسابه، إنه وفق لرؤية مريم رجوي فإن الجماعات التكفيرية تعتبرها مفخرة من مفاخر الإنسانية. وسخر ناشط آخر يدعى بوياد من رفض زعيم منظمة خلق الإرهابية مريم رجوي وزوجها مسعود لعمليات الإعدام التي تنفذها السلطات الإيرانية بحق المجرمين، وقال جلاد اليوم يرفض عقوبة الإعدام، في إشارة إلى مريم رجوي ومسعود. وذكر المنشق بهزاد علي شاهي الذي يسكن في أحد البلدان الاوروبية إن مسعود رجوي يطالب بقتل وتصفية العناصر الذين انشقوا عن منظمة خلق الإرهابية.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح