منظمة خلق بباريس تختطف طفلتين لمنشقين عنها

2016/08/17 05:08

أفاد مراسل موقع أشرف نيوز، الأربعاء، أن اشتباكات بالأيدي جرت اثنين من الأعضاء المنشقين عن منظمة خلق الإرهابية وعناصر المنظمة الحالين في منطقة اوفر سوراواز الواقعة في أحد ضواحي العاصمة الفرنسية باريس.

وقال مراسلنا إن اثنين من المنشقين عن المنظمة الإرهابية نظموا احتجاجاً سليماً أمام مقر الإرهابية مريم رجوي بعد أن قام عناصر المنظمة الارهابية باختطاف ابنتي العضوين المنشقين من فرنسا وكندا وقاموا بنقلهم إلى معسكر ليبرتي قرب العاصمة العراقية بغداد. وأوضح مراسلنا المتواجد في مكان الحدث إن عناصر منظمة خلق الإرهابية قاموا بالاعتداء على الرجلين المطالبين بكشف مصير ابنتيهما أحدهما تبلغ 16 عاماً والآخرى 17. وتابع بحسب ما تحدثت له أحد المنشقين إن اثنين من المنشقين حصلا على إذن في يوليو العام الماضي من الشرطة الفرنسية لتنظيم وقفة احتجاج في منطقة اوفر سوراواز حيث مقر إقامة زعيمة منظمة خلق الارهابية مريم رجوي، مضيفين إن الوقفة الاحتجاجية كانت بعلم السلطات الأمنية وبتواجدها وإن بعض المسؤولين أبدوا تعاطفهم مع الرجلين المتظاهرين ورفضهم لخطف ابنتيهما. [img]http://www.b30b.com/up//uploads/images/b30b-cda252bc5d.jpg[/img] [img]http://www.b30b.com/up//uploads/images/b30b-8139561c84.jpg[/img] [img]http://www.b30b.com/up//uploads/images/b30b-2f28dfc5ea.jpg[/img]

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح