مترجمه لـ"أشرف نيوز": مسعود رجوي مات في السعودية ومنظمة مجاهدي خلق على وشك الإنهيار وهي تتخوف من كشف انتهاكاتها

مترجمه لـ"أشرف نيوز": مسعود رجوي مات في السعودية ومنظمة مجاهدي خلق على وشك الإنهيار وهي تتخوف من كشف انتهاكاتها
2019/09/16 05:09

أكد علي حسين نجاد المترجم الأقدم السابق في قسم العلاقات الخارجية لمنظمة مجاهدي خلق وقيادتها في العراق، أن المنظمة على وشك الإنهيار بسبب حالات الإنشقاق التي تشهدها هذه الجماعة، مشيراً إلى منظمة مجاهدي خلق تتخوف من كشف سجلها الحقوقي وحجم الانتهاكات التي قامت بها.

وقال حسين علي نجاد في مقابلة مراسل موقع "أشرف نيوز"، في معرض سؤاله عن تقديم منظمة مجاهدي خلق كبديل للنظام الإيراني، "هذه أوهام ومثير للسخرية والمنظمة تعبر عن يأسها.. وقد فقدت قاعدتها الشعبية داخل إيران وخارجها".

وأضاف "إني انفصلت عن المنظمة لأنها تحولت من منظمة سياسية معادية للأمبريالية خاصة معادية للأمريكان على أساس استراتيجية المنظمة التي وضعها مؤسسوها في عهد الشاه البائد تحولت إلى طائفة تخدم الإمبرياليين بزعامة أميركا".

وعند سؤاله عن مصير مسعود رجوي زعيم منظمة مجاهدي خلق المختفي منذ عام 2003، قال حسين علي نجاد، "منظمة مجاهدي خلق اعترفت بوفاة مسعود رجوي مؤخراً في ألبانيا من خلال مؤتمر أقامته بمناسبة مرور 55 عاماً على تأسيسها، وبالتأكيد أن رجوي هرب إلى السعودية ومات في هذا البلد".

 وفي يوليو/ تموز عام 2016، أشار تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق في خطابه بمؤتمر لمنظمة مجاهدي خلق الذي عقد في باريس، إلى موت زعيم هذه الجماعة مسعود رجوي. وقد قام بتكرار كلمة "المرحوم" عدة مرات وذلك ضمن اشارته لرجوي.

ويشار إلى أنه منذ عام 2003 لا توجد معلومات حول مكان إقامة مسعود رجوي، إلا أنه لم يظهر في أي فيلم أو شريط صوتي مسجل منذ دخول القوات الأمريكية للعراق، الأمر الذي يمهد الأرضية لتقوية احتمال وفاته.

وفيما يلي نص المقابلة

أشرف نيوز: نريد أن نناقش قضية منظمة مجاهدي خلق الإيرانية التي تسعى الى تقديم نفسها على أنها حكومة منفى وبديل للنظام الحالي؟

 

مترجمه لـ

 

مسعود رجوي كان شرها للسلطة منذ بداية الثورة الإيرانية وكان يسعى دوما للوصول إلى السلطة وكل خلافاتها مع الحكومة الإيرانية الجديدة بعد الثورة في إيران بدءا من قائدها وليس انتهاءا إلى رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة المنبثقة عن الثورة تعود إلى هذا الشره والولع ولم يكن يعرف أي شخص آخر غير نفسه صالحا وجديرا للسلطة والحكم في إيران. إذن إنه كان يعتبر نفسه ومنظمته الحكومة الحقيقية وبديلا لنظام الحكم حتى في داخل إيران وليس في المنفى فقط وبعد يأسه من ذلك خاض حربا شرسا بالأسلحة والاغتيالات والتفجيرات داخل إيران حتى اضطر إلى الهروب إلى الخارج وأعلن نفسه في وهم مضحك مثير للسخرية رئيسا للحكومةّ! وزوجته رئيسة للجمهوريةّ! وبديلا للنظام الحالي معتمدا في ذلك على أميركا وصدام وأعوانهما خاصة ما قدمه صدام من دعم مالي وتسليحي كبير فيما كانت جميع الشخصيات والتيارات السياسية الإيرانية حتى المعارضة منها داخل البلاد وخارجها تضحك عليه وتسخر منه بسبب هذا الوهم الجنوني للسلطة لأن الجميع يعرفون أن منظمة مجاهدي خلق (زمرة رجوي) فقدت كل قاعدته الشعبية داخل إيران و خارجها وبل صارت مكروهة ومنبوذة لدى الإيرانيين ومنهم جميع المعارضين الإيرانيين خارج البلاد ولا يرى أي منهم وأي تيار سياسي إيراني أي حظ لهذه المنظمة لأن تصل إلى الحكم في إيران خاصة بعد ما فشلت كل خططها لإسقاط النظام في إيران عندما كانت في العراق وصارت الآن على وشك التفسخ والانهيار التام إثر انفصال وانشقاق أكثر من نصف أعضائها وقيادييها من المنظمة وغالبيتهم بعد طردها من العراق ونقلها إلى ألبانيا.

مترجمه لـ

 

أشرف نيوز: نريد ان نسلط الضوء على قضية اشعار المنظمة بالحرج في فتح ملف جرائمها لحقوق الانسان وانتهاكاتها التي شملت الايرانيين وغيرهم؟

 

كنت داخل تنظيمات مجاهدي خلق لمدة ثلاثين سنة لم أر من قيادتها إلا الشتائم والتهم والسجن والتعذيب حتى عندما كنت عضوا ومسؤولا وقياديا في المنظمة لكوني معارضا لسياسات وأفكار وأعمال رجوي. علما بأن قيادة منظمة مجاهدي خلق فقدت كل قاعدتنا الشعبية داخل إيران بسبب أعمالها الإرهابية والمنافية لحقوق الإنسان وفرضت الخناق والقمع وحتى الإعدام والتصفية الجسدية داخل صفوف المنظمة بأفكارها الإستالينية الطائفية السكتارية وكذلك نتيجة سياساتها الإرهابية والمنافية لأخلاق وثقافة الشعب الإيراني ومنها منع وتحريم الزواج وإجبار الأعضاء على تطليق نسائهم ماعدا قائد المنظمة مدى الحياة مسعود رجوي الذي ارتكب أسوأ انتهاكات لحقوق الإنسان بحق الإيرانيين وحتى بحق أعضاء منظمته وعوائلهم التي أفتى رجوي بحرمة أي لقاء أو اتصال و حتي تفكير بها أي بالأهل وأفراد العائلة كما منع أعضاء المنظمة من أي اتصال بخارج التنظيم بحيث لا يعرف الأعضاء ما هو الإنترنت و ما هو هاتف الموبايل وحتى الراديو ممنوع داخل التنظيم. منظمة مجاهدي خلق (زمرة رجوي) تخاف بشدة من أي كشف لانتهاكاتها لحقوق الإنسان خاصة في معسكراتها في العراق وذلك بسجن معارضي سياسات رجوي وتعذيبهم وقتلهم أو جعلهم مضطرين للانتحار وإحراق أنفسهم من النساء والرجال والتعذيب النفسي لجميع أعضائها بالتفتيش عن أذهانهم وآرائهم الشخصية وإجبارهم على الإقرار بأفكارهم وحركاتهم الجنسية وشرح حتى أحلامهم الجنسية أمام جلسات لبقية الأعضاء والمسئولين في المنظمة وكتابتها بخط يدهم والاحتفاظ بها لكشفها ونشرها في حالة انفصالهم وانشقاقهم عن المنظمة. قيادة منظمة مجاهدي خلق (زمرة رجوي) تتهم كل من يكشف عن أعمالها وجرائمها داخل التنظيم وخارجه بالعمالة للنظام الإيراني حتى إن كان الكاشف من المؤسسات الدولية المختصة بحقوق الإنسان كمنظمة العفو الدولي ومنظمة رصد حقوق الإنسان اللتين كشفتا مرات عديدة عن جرائم قيادة منظمة خلق وانتهاكاتها لحقوق الإنسان.

 

مترجمه لـ

أشرف نيوز: لماذا تحولت منظمة خلق من معادية للولايات المتحدة إلى ابنها المدلل وكيف تنظرون مستقبلا للعلاقة؟

إني انفصلت عن المنظمة لأنها تحولت من منظمة سياسية معادية للأمبريالية خاصة معادية للأمريكان على أساس استراتيجية المنظمة التي وضعها مؤسسوها في عهد الشاه البائد تحولت إلى طائفة تخدم الإمبرياليين بزعامة أميركا وتم هذا التحول على أيدي قيادتها مسعود ومريم رجوي التي تنفق ملايين الدولارات من ثروة العراق النفطية التي توزعها على رجال دولة وجيش واستخبارات أمريكيين وأوربيين سابقين لدعاية ودعم اهدافها الحربية التي لا يدعمها الشعب الإيراني وفقدت قاعدتها الشعبية تماما في ايران ولهذا السبب أي فقدان شعبيتها ويأسها من الوصول إلى السلطة في إيران بدعم من الشعب الإيراني صارت قيادة المنظمة تتعلق بأثواب الأمريكان ليوصلوها إلى السلطة في إيران وهذا ليس إلا وهما ومن نسيج خيال قيادة المنظمة ولا تتطابق إطلاقا مع الواقع لأن أميركا لن تكرر تجربة العراق على إيران بسبب ما دفعته من ثمن باهظ في قواتها وأموالها ولا تراهن على منظمة خلق لأنها تعلم أن الشعب الإيراني يكره هذه المنظمة وقادتها، خاصة في الوقت الراهن الذي طرد فيه الرئيس الأمريكي ترامب مستشاره جان بولتون من البيت الأبيض بعد أن كان الأخير قد قبض الملايين من الدولارات من منظمة خلق مقابل إلقائه أمام مؤتمرات مريم رجوي ومنظمتها خطابات نارية داعية للحرب وللهجوم الأمريكي على إيران وقصفها بالقنابل وكان بولتون يمرر سياسات منظمة خلق في الحكومة الأمريكية والآن ترى قيادة المنظمة كل حساباتها ورهاناتها على بولتون خاسرة وفاشلة وتلاحظ أن إدارة ترامب تميل إلى التفاوض مع الحكومة الإيرانية وأعلنت مرات عديدة أن أميركا لا تريد إسقاط أو تغيير النظام الإيراني.


قبل خمسة أشهر من الغزو الأمريكي للعراق وبالتحديد في تشرين الثاني من عام 2002 قام مسعود رجوي بجمعنا نحن كل قوات المنظمة من جميع مقرات وقواعد المنظمة من شمال العراق إلى أقصى جنوبه في اجتماع كبير في معسكر "أشرف" (المسمى باسم الزوجة الأولى لرجوي) بمحافظة ديالى فقال لنا رجوي إن الأمريكان سيشنون هجوما كاسحا على العراق في وقت قريب هذه حرب لا ناقة لنا فيها ولا جمل ولا حرب لنا ولا قتال لنا ضد أحد إلا النظام الإيراني فلن نطلق أي رصاص على الأمريكان حتى في حالة هجومهم علينا ويجب عليكم جميعا أن تنتشروا في أرض العراق وتلجأوا إلى بيوت العراقيين في القرى المحيطة بمقراتنا لتحتموا بالمدنيين العراقيين!! وعليكم أن تخلوا جميع المقرات في الجنوب والوسط (مسار الزحف الأمريكي) وتجتمعوا في معسكر أشرف وتبقوا مقراتكم في الشمال الشرقي للهجوم على أرض إيران! وضرب رجوي هنا مثلا فارسيا ترجمته: عندما تنكسر الجرة وينصب لبنها يتهافت عليها الجياع ليلسعوها!! فعلينا استغلال الهجوم الأمريكي على العراق كفرصة لإسقاط النظام الإيراني والاستيلاء على الحكم في إيران!! وعليكم أن تعودوا وتجتمعوا بعد الانتشار وبعد استيلاء الأمريكان على العراق في مقراتكم في الشمال الشرقي وسنقول آنذاك لمضيفنا الجديد (الصاحب الجديد للبيت!!) أي الأمريكان بالإنجليزية (هنا تلفظ مسعود رجوي عبارة بالإنجليزية لنتعلمها ونقولها للأمريكان!!): يا سيد نحن نريد الذهاب إلى بيتنا أي إيران!... وبهذه البساطة والبلاهة رسم رجوي لنا خطة عملية جديدة لفتح طهران!! ولكن لم يكن كلها إلا حلما ووهما لأن الأمريكان قصفوا كل حركة عسكرية على أرض العراق فاضطرت قوات مجاهدي خلق إلى العودة واالترابط في معسكر أشرف فقط وأخلوا جميع مقراتها ومعسكراتها في شمال شرق العراق بعد أن فقدوا كثيرا من معداتهم العراقية وتكبد كثيرا من الخسائر في الأرواح على يد القوات المحلية المقاتلة من الكرد ثم دخلت قيادة المنظمة في المفاوضات والتسوية مع الأمريكان فسلمت جميع أسلحة قواتها من الثقيلة والخفيفة إلى الأمريكيين وكان كلها أسلحة الجيش العراقي المقدمة لها من قبل الحكومة العراقية أو المنهوبة من معسكرات الجيش العراقي بعد الغزو الأمريكي للعراق وبعد ذلك بدأ مشوار العلاقات التخاذلية التآمرية التخابرية بين قيادة المنظمة والقوات الأمريكية حتى ضد المقاومة العراقية الباسلة. فقد تعاونت المنظمة مع الأمريكان وقوات الاحتلال الأمريكي تعاونا تاما خاصة في مجال التجسس والمعلومات لصالح هذه القوات.. ففي أوائل الاحتلال أنقذ أفراد للمنظمة أفرادا من القوات الأمريكية من الموت المحتوم نتيجة هجوم قوات المقاومة العراقية عليهم وهذا ما أكده فيليبس قائد القوات الأمريكية لحماية معسكر أشرف وأعرب في حديثه أمام مؤتمر بحضور مريم رجوي في باريس عن شكره لقادة وأفراد المنظمة علی خدماتهم لقواته ومنها إنقاذ حياة قوات له في العراق مرات عديدة ومنها إنقاذ أحد القوات الأمريكية من الغرق بعد أن سقط في النهر نتيجة هجوم قوات المقاومة العراقية علی مدرعة أمريكية.

كما كان المسؤولون في قيادة شؤون العراق المسماة بقسم العلاقات الخارجية يقدمون لي تقارير معدة من قبل جواسيسهم وعملائهم العراقيين كتبت بالعربية عن احتمال شن هجمات علی القوات الأمريكية في بغداد ومدن العراق الأخري وساعة ومكان هذه الهجمات فكنت أترجمها إلی اللغة الفارسية ليتم ترجمتها إلی الإنجليزية بواسطة مترجمي قسم العلاقات مع الأمريكان وتقديمها إلی الأمريكان للاطلاع عليها أي علی وقت ومكان العملية ضدهم حتی يتخذوا الإجراءات الضرورية لحماية أنفسهم أو الدفاع عن قواتهم.

ومع أننا كنا في العراق وفي أرض العرب ضيوفا مكرمين كان زعيم المنظمة مسعود رجوي الزوج الثاني لمريم رجوي والذي هرب أو هربه الأمريكان بعد احتلالهم العراق وأبقانا تحت القصف الأمريكي كان يوجه لنا خطابا صوتيا مباشرا من مخبئه الآمن يشيد فيه بالأمريكان ويوهن ويستحقر العراقيين ويصف القوات العراقية بالوحوش قائلا لنا نحن العزل المجردين عن الأسلحة أن اهجموا على القوات العراقية وجردوهم من أسلحتهم لنسلمها أيضا إلى الأمريكان كما سلمنا لهم أسلحتنا!! أنا كنت في ذلك الاجتماع وسمعت هذا منه بأذني.

أشرف نيوز: يمر 55 عاماً على تأسيس منظمة خلق ولا أحد يعرف مصير مسعود رجوي، ما هي الدوافع؟


في الدقيقة الأولى وفي الثانية الخامسة والخمسين من مقطع نشرته المنظمة في موقعها الرسمي عن احتفالية بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين لتأسيس منظمة مجاهدي خلق أقامتها في مخيم أشرف الثالث بالقرب من العاصمة الألبانية تيرانا بحضور وخطاب مريم رجوي، والمقطع وضع على اليوتيوب بهذا الرابط، ترى يافطة منصوبة على الجدار عليها صور شخصيات تاريخية ثورية إيرانية توفيت جميعها إضافة إلى صورة موسى خياباني نائب رجوي والمقتول في طهران عام 1981 وصورة أشرف ربيعي الزوجة الأولى لمسعود رجوي والمقتولة هي الأخرى في طهران في العام المذكور وفي نفس اليافطة توجد صورة مسعود رجوي وهذا اعتراف وإعلان رسمي من المنظمة بأن مسعود رجوي توفي لأنها وضعت صورته بجانب الأموات.

 

 

 يذكر أن مسعود رجوي شخص جبان بشدة وفي كل المنعطفات الهامة من حياة المنظمة لاذ بالفرار هربا من الموت وآخر ذلك هروبه هو وزوجته الثالثة مريم رجوي بعد الاحتلال الأمريكي للعراق وسقوط سيده صدام حسين. بالتأكيد هرب رجوي إلى السعودية ومات هناك ولولا ذلك لما أعلن مسؤول سعودي عام 2017 خلال احتفال للمنظمة في باريس عن وفاة مسعود رجوي. أما سبب إخفاء المنظمة موته وعدم إعلان ذلك بطريقة شفافة يعود إلى خوفها من تفكك المنظمة وانهيارها ووقوع انشقاقات عديدة في صفوف قياديي المنظمة.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح