بومبيو يشيد بألبانيا بسبب احتضان مجاهدي خلق الإرهابية

بومبيو يشيد بألبانيا بسبب احتضان مجاهدي خلق الإرهابية
2020/02/06 08:02

وصل رئيس الوزراء الألباني إيدى راما، الخميس، التي تستضيف عناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية، إلى العاصمة الأمريكية واشنطن والتقى وزير الخارجية مايك بومبيو.

وذكرت وسائل إعلام أجنبية، أن "المشاورات بين إيدي راما ومايك بومبيو تركتز ضد إيران"، فيما قال بيان للخارجية الأمريكية أن "بومبيو وإيدي راما تحدثا عن الأولويات المشتركة (للدولتان) في ظل تولي ألبانيا رئاسة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا".

وخلال الاجتماع، شدد بومبيو على دعم واشنطن القوي لطلب ألبانيا في الاتحاد الأوروبي، فضلاً عن الإصلاحات القضائية والانتخابية في ألبانيا، وفقًا لوزارة الخارجية الأمريكية.

وأشاد وزير الخارجية الأمريكي بما أسماه بـ"التزام ألبانيا بدفع حصتها من الإنفاق العسكري والدفاعي لحلف الناتو"، كما أشاد بومبيو بألبانيا لما أسماه "مواجهة أنشطة إيران الشريرة".

وأشاد بومبو بألبانيا لموقفها المناهض لإيران من أن الدولة الأوروبية كانت منذ فترة طويلة تستضيف عناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية.

وفي الشهر الماضي، ادعت الحكومة الألبانية في بيان أنها طردت اثنين من الدبلوماسيين الإيرانيين من البلاد "لأنشطة مخالفة لموقفهم".

كما أبعدت ألبانيا سفيرا ودبلوماسيا إيرانيا العام الماضي بذريعة "أنشطة غير قانونية". وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألبانية في ذلك الوقت إنها نسقت القرار مع النظام الصهيوني.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح