ناشط: مريم رجوي تحول ألبانيا إلى جحيم للمنشقين عن مجاهدي خلق

ناشط: مريم رجوي تحول ألبانيا إلى جحيم للمنشقين عن مجاهدي خلق
2020/08/18 04:08

قال الناشط والمؤرخ الألباني الدكتور " أولسي جازجي"، الثلاثاء، إن بلاده أصبحت جحيماً للإيرانيين المنشقين عن منظمة مجاهدي خلق الإرهابية بسبب التأثير الشرير لمريم رجوي زعيمة المنظمة.

وكتب جازجي في تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، "تحت التأثير الشرير لمريم رجوي، أصبحت ألبانيا جحيمًا للإيرانيين، يُسجن طالبو اللجوء لمدة تصل إلى عام، ويظلون رهن الاعتقال لمدة عام آخر معزولين عن عائلاتهم. بالنسبة إلى منظمة مجاهدي خلق، كل الإيرانيين عملاء وأعداء".

وحث جازجي المنظمات الدولية مثل العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في ألبانيا للعمل على وقف تدخلات منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.

وقال "يجب أن تحث المنظمات الدولية وزير الداخلية الألباني ساندر ليشاي، على إطلاق سراح اللاجئين الإيرانيين من السجون المنشقين عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية"، مؤكداً "إنهم ليسوا عملاء إيرانيين".

وحث الناشط والمؤرخ الألباني البارز أن توقف السلطات الألبانية المتعاونة مع مريم رجوي "هستيرياها ضد الإيرانيين في ألبانيا، ويجب أن يتمتعوا بالحريات والحقوق مثل الأجانب الآخرين".

وفشلت الاسبوع الماضي جهود منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بالتعاون مع السلطات الألبانية في ترحيل العضو المنشق عن المنظمة "إحسان بيدي" بعدما كانت تريد ترحيله من تيرانا إلى اليونان، واعتبرت اليونان الخطوة بغير القانونية.

 

مجاهدي خلقايرانالإرهابالعراقمريم رجويمسعود رجويمعسكر أشرفألبانيا
اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح