لجنة العلاقات الخارجية العراقية: تاريخ منظمة خلق لا يسمح لها بالبقاء وعلى المدافعين عنها إيوائها

2011/12/22 08:12

أكدت لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي أن تاريخ لمنظمة خلق لا يسمح لها بالبقاء على الأرض العراقية.

وشدد أعضاء لجنة العلاقات الخارجية خلال اجتماعهم على أن "منظمة خلق تعدت الحدود وقتلت الشعب وتاريخها لا يسمح بإبقائها على الأرض العراقية". مناشدين الاتحاد الأوربي والدول التي تدافع عنهم بفتح أبوابها أمامهم". وشدد رئيس اللجنة الشيخ د.همام حمودي على ضرورة احترام السيادة العراقية. مضيفا ً ان الأرض العراقية لابد أن تخضع بكاملها لسيطرة الحكومة ولا يحق لأي جهة كانت ان تتمرد وتحارب الدولة . وأوضح الشيخ همام حمودي "أن الدستور العراقي يحظر ان تكون الأرض العراقية منطلقا ً للاعتداء على باقي الدول فضلا ً عن ان تكون خطرا ً على الوضع العراقي . وأشار الشيخ حمودي إلى أن أوربا بحاجة إلى علاقة مع العراق أكثر من أي وقت آخر وان باب الاستثمار في ارعق سوف يسهم بتخفيف عبأ الأزمة المالية في أوربا. وكشف حمودي عن ان المنطقة سوف تشهد تجارب ديمقراطية رائعة كما شهدت في تونس ومصر وقبلهما العراق وان عصر التكلس السياسي ولى.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح