الصحفي مازن الزيدي: عدد من الناشطين والصحفيين يعمل مع مجاهدي خلق الإرهابية

الصحفي مازن الزيدي: عدد من الناشطين والصحفيين يعمل مع مجاهدي خلق الإرهابية
2020/10/20 01:10

 

أفاد الصحافي والمحلل السياسي العراقي البارز، مازن الزيدي، إن الماكنة الإعلامية لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية تدعم "الثوار"، في إشارة إلى الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة والأحزاب السياسية في العراق.

وكتب الزيدي في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على "تويتر" وإطلع عليها موقع "أشرف نيوز"، إن "حسابات "مجاهدي خلق" الايرانية تدعم "الثوار"، وعدد من الناشطين والصحفيين يشتغل مع هذه الجماعة الإرهابية".

 

الجدير بالذكر أن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية كانت تحضر منذ عدة أشهر المتظاهرين في العراق على اللجوء للعنف واستهداف مؤسسات ودوائر الدولة في العراق بذريعة مواجهة النفوذ الإيراني.

ووقع عدد كبير من المتظاهرين ضحية لما تروج له الماكنة الإعلامية التابعة لمنظمة مجاهدي خلق التي كانت في عهد الرئيس السابق صدام حسين أحد أدواته في قمع واضطهاد وقتل العراقيين في مختلف المدن لا سيما في محافظة ديالى.

 

مجاهدي خلقايرانالإرهابالعراقمريم رجويمسعود رجويمعسكر أشرفألبانيا
اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح