منشق عن مجاهدي خلق: 15 عاماً من عمري قضيتها مع المنظمة ولا نمتلك وثائق سفر

منشق عن مجاهدي خلق: 15 عاماً من عمري قضيتها مع المنظمة ولا نمتلك وثائق سفر
2020/10/27 01:10

اعتبر العضو السابق والمنشق عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، هادي ثاني خاني، الأوضاع في داخل هذه المنظمة بأنها "لا تطاق ولا توصف"، مشيراً إلى أنه "نادم على السنين التي قضاها داخل منظمة مجاهدي خلق".

وقال هادي ثاني خاني الذي قضى 15 عاماً في صفوف منظمة مجاهدي خلق وهو يسرد في مقابلة مع موقع "أشرف نيوز" كيفية الانضمام إلى هذه المنظمة، إنه "تمكن من التعرف على هذه المنظمة عن طريق مهرب إيراني كان يزعم أنه يريد إيصاله إلى أحد الدول الأوروبية".

وأضاف "لقد قضت سنين حياتي مع هذه المنظمة المتطرفة ولم أكن أعرف شيئاً عن العالم وقد انتهى بي المطالب عن طريق المهرب إلى الذهاب للعراق في عام 2003 وجرى نقلي إلى معسكر أشرف بمحافظة ديالى حيث كان معسكر هذه المنظمة التي كانت حليفة لنظام صدام حسين".

وفيما يلي نص المقابلة"

أشرف نيوز: عرفنا بشخصكم؟

أنا هادي ثاني خاني، أبلغ من العمر 39 عاماً، وأفنيت 15 سنة من حياتي عضواً في منظمة مجاهدي خلق الإيرانية؟

أشرف نيوز: كيف تواصلت مع منظمة مجاهدي خلق؟

كان جاري في إيران مهربًا للبشر مرتبطًا بمجاهدي خلق، لقد ساعدني في الذهاب إلى تركيا، ولقد وعدني أنه إذا ذهبت إلى العراق وبقيت لمدة شهرين فسوف يرسلني إلى أي دولة أوروبية أريدها، ولسوء الحظ عندما ذهبت إلى العراق، لم ينتهي بي المطاف في أوروبا ولكن في معسكر أشرف ثم في معسكر ليبرتي بالقرب من بغداد.

أشرف نيوز: هل أنت جاسوس إيراني وإرهابي؟

لو كنت جاسوسًا أو إرهابيًا مدفوع الأجر من إيران، لما كنت أعمل في هذا المقهى، حيث تجري مقابلة معي من الساعة 6 صباحًا حتى 9 مساءً !!!!

أشرف نيوز:  لماذا عليك أن تعمل بجد؟ ألا يدفع لك النظام الإيراني راتباً باهظاً؟

 لو كان النظام الإيراني يدفع لي المال لليعش في ألبانيا؟!؟! لما عملت في هذا المقهى.

أشرف نيوز:  هل ما زلت صغيرا أم أنك تخطط للزواج من فتاة ألبانية وتكوين أسرة في ألبانيا؟

في ألبانيا نساء رائعات. سأكون سعيدًا لأن أقع في حب وأتزوج امرأة ألبانية، لكن ليس لدي وثائق أو جواز سفر، إلخ. ليس لدي الكثير من المال لأتمكن من إعالة زوجتي المستقبلية.

لقد رأيت أنه هنا في تيرانا، وضعت البلدية جهازًا لتحديد الهوية في آذان كلاب الشوارع، فقط نحن الإيرانيين المساكين، الذين تركوا الإرهابي رجوي، ليس لدينا وثائق، وليس لدينا بطاقة هوية، إلخ. أدعو الله أن نحصل في يوم من الأيام على وثائق هوية وسفر.

أشرف نيوز: أين أفراد عائلتك؟

أفراد عائلتي في إيران، أمي وأبي وأربع أخوات وأخ.

أشرف نيوز: كم حفيد لديك؟

 حتى الآن 7 أحفاد لم أر وجههم على الهاتف إلا بعد هروبي من معسكر رجوي، ولم أكن أعرف حتى أنني أصبحت عمًا!

أشرف نيوز:  هل أنتم هنا في تيرانا لارتكاب أعمال إرهابية، أي قتل أو إصابة أعضاء منظمة مجاهدي خلق الموجودين في ألبانيا؟

 لا أبدا. لا أستطيع حتى قتل عدوي، لا لقتل أصدقائي في مخيم مانزا، الذين أكلت معهم الخبز وشربت الماء معًا. لا أبدا!

مجاهدي خلقايرانالإرهابالعراقمريم رجويمسعود رجويمعسكر أشرفألبانيا
اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح