شمخاني يؤكد: مجاهدي خلق ضالعة في اغتيال فخري

شمخاني يؤكد: مجاهدي خلق ضالعة في اغتيال فخري
2020/11/30 08:11

قال مسؤول إيراني كبير يوم الاثنين إن منظمة مجاهدي خلق الإرهابية ضالعة في الهجوم الذي ادى الى اغتيال العالم النووي البارز، محسن فخري زاده.

وقال أمين المجلس الأمن للأمن القومي الإيراني، الأدميرال علي شمخاني "كانت عملية اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده، معقدة للغاية وتمت باستخدام أجهزة إلكترونية"، مضيفاً "لم يكن أحد في مكان الحادث، لكن هناك أدلة عن وجود خيوط لهذه العملية".

وأوضح شمخاني "المنافقون (مجاهدي خلق) قد لعبوا دورًا في هذا الاغتيال، لكن العنصر الإجرامي لهذا هو الكيان الصهيوني والموساد".

وذكر تلفزيون برس الإيراني الناطق بالإنجليزية أن السلاح الذي استخدم في اغتيال العالم النووي الإيراني البارز محسن فخري زاده الأسبوع الماضي صنع في إسرائيل.

وقال مصدر طلب عدم نشر اسمه لتلفزيون برس "السلاح الذي انتشل من موقع العمل الإرهابي (حيث اغتيل فخري زاده) يحمل شعار ومواصفات الصناعة العسكرية الإسرائيلية".

واغتيل فخري زاده يوم الجمعة عندما نُصب له كمين على طريق سريع قرب طهران حيث تعرضت سيارته لوابل من النيران.

مجاهدي خلقايرانالإرهاب
اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح