ارجاء نقل أعضاء منظمة خلق من ديالى إلى بغداد

2011/12/28 06:12

أفادت إدارة قضاء الخالص بمحافظة ديالى، مساء الثلاثاء، بارجاء عملية نقل 800 من اعضاء "منظمة خلق الايرانية" من ديالى، الى احدى المعسكرات في بغداد الى إشعار آخر لحين استكمال تهيئة بعض الجوانب الفنية اللازمة لاتمام عملية النقل.

وقال قائم مقام قضاء الخالص عدي الخدران ، إن “عملية نقل المئات من أعضاء منظمة خلق الإيرانية من معسكر اشرف، حيث المقر الرئيسي للمنظمة قرب ناحية العظيم 55كم شمال بعقوبة، إلى بغداد، تم إرجاءها إلى إشعار آخر استكمالا لتهيئة بعض الجوانب الفنية اللازمة لإتمام عملية النقل”. وتوقع الخدران أن “تتم عملية نقل أعضاء المنظمة في الأيام المقبلة”، مبيناً أن “اجمالي عدد من سيتم نقلهم ضمن المرحلة الأولى من الاتفاق المشترك بين الحكومة العراقية والأمم المتحدة سيبلغ 800 عنصر فيما سيتم نقل المتبقي خلال الأشهر الستة المقبلة، وفق ما جرى الاتفاق عليه”. وكان قائم مقام قضاء الخالص قد أكد صباح اليوم الثلاثاء، ان “وفداً من الأمم المتحدة وصل إلى معسكر اشرف للإشراف على مراحل عملية إخلاء المعسكر من أعضاء المنظمة ونقلهم إلى معسكر الحرية في العاصمة بغداد بموجب الاتفاق المشترك بين الحكومة المركزية والأمم المتحدة”. وأكد رئيس الوزراء نوري المالكي، في 12 تشرين الأول 2011، أنه تم منح منظمة مجاهدي خلق فرصة إلى نهاية العام الحالي، مشيراً إلى أنها من المنظمات الإرهابية التي ليس لها غطاء قانوني، خصوصاً أنها تنفذ عمليات في إيران وتتدخل في الشأن الداخلي العراقي. وكانت الأمم المتحدة طالبت الحكومة العراقية في (6/12/2011) بتمديد الموعد الذي حددته لإخلاء معسكر أشرف في ديالى لإتاحة الوقت والمساحة الكافية للتوصل إلى حل، لأنه قد لا يكون متاحاً بشكل كامل قبل 31 كانون الأول 2011، مؤكدة على ضرورة أن يكون أي حل مقبولاً من قبل حكومة العراق وسكان معسكر أشرف في آن.

اكتب تعليقك على هذا المحتوى أو المقال
الرجاء الإنتظار
تم إرسال رسالتك (تعليقك) بنجاح